عالمها

 

 

 

 

اصدارات خندان


 

   
كيف تعرفين أنه لا يحبّك؟

تاريخ النشر       15/01/2012 12:00 AM


قمة الاحباط أن تحبي من لا يحبك، أن تبتسمي وفي عينيك ألف دمعة، وأن تعيشي في حالة شك دائم. والسؤال: كيف تعرفين أنه لا يحبك؟ كارولين لامبير عالمة النفس الفرنسية تملك جواباً في خمس فقرات.
1- «أنت المرأة الوحيدة التي أرغب في العيش معها»، هذه العبارة تنطوي على الكثير من المديح، لكن رجلاً يقول إنك الوحيدة التي يرتاح اليها، يعترف في الوقت نفسه أنه لا يزال يقارن بينك وبين الأخريات. رجل يحبك بعمق وبقوة ليس في حاجة لأن يفكر في الأخريات. أنت الوحيدة وكفى.
2- يقول «أنا أحبك» فقط أثناء ممارسة العلاقة الجنسية. إذا كان مثل هذا الاعتراف يتطلب مثل هذه اللحظة، فإن هذا يعني أن الحب مرهون للظروف، لأن العلاقة مرتبطة بانفعالات معينة يفترض أنها من خارج المألوف. الحب الحقيقي شعور دائم مع أو من دون العلاقة الجنسية.
3- هو يقول إنه يحبك لكنه لا يظهر هذا الشعور ولا يعبر عنه. في هذا تقول لامبير: إن رجلا يتجنب اللمس والمعاشرة والتواصل، بطريقة أو بأخرى، ليس بالضرورة عاشقاً. مثلاً، إذا أنت طبعت قبلة على شفتيه واكتفى بمبادلتك هذه القبلة ببرودة، فهذا يعني أنه لا يريد أن يستثمر في حبه لك، ومثل هذا السلوك منفر فعلاً.
4- إنه يطلق وعوداً لا يلبيها... هنا أيضاً الصدمة كبيرة، إذ من السهل أن يطلق أي رجل وعوداً، لكن القاعدة الأساسية في الحب هي أن الأفعال هي أهم من الأقوال، إذا كان لا يفي بوعوده، فإن المشكلة قائمة.
5- إنه يتحدث بلغة المستقبل لكن المستقبل لا يأتي أبداً. صديقي الأخير كان مولعاً بالوعود. كان يتحدث عن العطلات، مشاريع الغد، وفي نهاية المطاف لم يتحقق شيء من هذا القبيل لأنه كان دائماً يجد الأعذار... في هذا السلوك تقول لامبير: إن رجلاً يحب هو رجل يبرهن عن هذا الحب، والكلام وحده لا يكفي. الحب فعل حاضر لا فعل ماضوي أو مستقبلي.
لكن، بصرف النظر عن علماء النفس، كيف تعرفين أنه لا يحبك؟
يمكنك اكتشاف ذلك من خلال بعض الأدلة الصغيرة:
1- انتبهي الى الطريقة التي ينظر بها اليك. هناك نوعان من النظر، الأول أن يكون الشخص الذي يحبك يخجل من أن يضع عينه في عينك، لذلك اذا أنت نظرت اليه ترينه يدير وجهه ليتجنب النظر مباشرة اليك. أما النوع الآخر فهو على العكس يطيل النظر في عينيك.
2- كيف يتصرف مع النساء الأخريات؟ هل يعاملك بالطريقة نفسها أم أنه يعاملك معاملة خاصة؟ اذا كان يتصرف معك بشكل مختلف فهذا دليل على حبه، لكن انتبهي فهو أحياناً يحاول أن يجذب انتباهك، ومثل هذه المناورة قد لا تكون حباً.
3- استمعي جيداً الى ما يقوله. يحاول معظم الشباب ان يكشفوا عن مواهبهم وطاقاتهم ويبرهنوا عن انفسهم امام الفتاة التي يحلمون بها. لذلك، عندما يتكلم عن سيارته الجديدة مثلاً، او عن كفاءته في العمل وحصوله على مرتب عال، فهو يحاول اغراءك.
4- انتبهي اذا كان يحاول ان يبدي اهتمامه بالأشياء التي تتحدثين عنها او تقومين بها. اذا قال لك مثلاً: شو هالصدفة! انا احب المسلسلات نفسها التي تحبينها، وأقرأ الكتب نفسها التي تحبين، فهو يحاول ان يريك مدى التوافق بينكما.
5- هل يحاول في أي مناسبة ان يلمسك؟ أولاً هو لا يدير ظهره لك أبداً، وان صادف مرة وكنتما تمشيان معا وأوشكت ان تقعي لسبب ما، فانه يسارع الى الامساك بيدك لانقاذك من السقطة طبعاً هنا غرضه شريف، هو يريد فقط ألا تصابي بأي أذى. اذا أنت شاهدت العلامات السابقة، فيمكنني ان اقول لك: مبروك! انه على الأغلب يبادلك الشعور نفسه والمسألة مسألة وقت فقط.

غزل

تبقى اشارات لا بد منها في الكلام هو الحب وهي: ليس كل غزل حباً. اسمعي:
- «عندما أرى عينيك أشعر بأني عاشق حقيقي».
«عندما أرى الزرقة في عينيك أشعر بسعادة حقيقية».
«والدك سارق كبير، لقد سرق كل نجوم السماء ووضعها في عينيك».
«أود لو أنني احدى دموعك، كي أولد في عينيك، وأعيش على وجنتيك، وأموت على شفتيك».
هذا في غزل العيون. وهناك غزل آخر، مثل:
- أحب شيئين أنت والوردة، الوردة ليوم واحد، وأنت للعمر كله.
- الوردة بلا ماء تموت، وقلبي من دون حبك يموت.
- لو أنني فراشة لأمضيت عمري كله امتص رحيقك.
وهناك غزل أقل حرارة، مثل:
- لو كنت قاضياً وكنت متهمة لحكمت عليك بأن تحبيني مدى الحياة.
- قلبي متاهة أريد أن تضيعي فيها حتى النهاية.
- أخشى عليك أن تتعبي من كثرة ما تركضين في احلامي.
مثل هذه العبارات قد تصلح مادة لقصيدة أو عنواناً لقصيدة، لكنها لا تعبر بالضرورة عن حب حقيقي.



100% 75% 50% 25% 0%




  Designed & Hosted By ENANA.COM

  الاسبوعية تصدر عن مؤسسة خندان للبث و النشر , العراق – بغداد

Pharmacy shop no prescription:Flucort CreamViagra Oral JellyEstradiol Valerate